عرض مشاركة واحدة
قديم 12-19-2009, 06:41 PM   #15763
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-19-2009 الساعة : 06:41 PM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

تضارب آراء خبراء نفطيين حول ارتفاع نمو الطلب العالمي للعام المقبل

الحياة اللندنية - تضاربت آراء خبراء في مجال النفط حول ارتفاع نمو الطلب العالمي على النفط العام المقبل، بعدما أعلنت وكالة الطاقة الدولية أن نمو الطلب العالمي على النفط سيتسارع العام المقبل مع انتعاش الدول الصناعية والنامية من التراجع الاقتصادي فيما عارضت إدارة معلومات الطاقة الأميركية هذه التوقعات، متوقعة انخفاضاً للطلب العالمي على النفط العام المقبل. وقال أستاذ اقتصادات الطاقة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور محمد السهلاوي لـ«الحياة»: «المشكلة التي تواجهها سوق النفط العالمية هي تزايد الطلب، وهذا التزايد هو الذي يضغط للارتفاع على الأسعار»، متوقعاً أن يكون الوضع الاقتصادي العام المقبل أفضل من عام 2009، معتقداً أن تقديرات وكالة الطاقة العالمية ستكون أكثر ملاءمة وواقعية. وأوضح أن «زيادة الطلب العام المقبل متوقعة، ولكنها ستكون بمقدار يعكس الزيادة في النمو الاقتصادي العالمي». وأضاف السهلاوي: «معدل الزيادة في الطلب يوازيها معدل زيادة في النمو الاقتصادي، ومن المتوقع أن تكون سنة 2010 أفضل في ما يتعلق بالوضع الاقتصادي منه في 2009، ولكن الزيادة لن تكون كبيرة جداً»، موضحاً أن الفرق ليس كبيراً بين توقعات الطاقة الدولية وإدارة المعلومات الأميركية. من جانبه، قال أستاذ علم الأقاليم المتخصص في النفط عضو جمعية اقتصاد النفط العالمية الدكتور فهد بن جمعة: «ان تقويم وكالة الطاقة الدولية تاريخي، إذ انه أعلى طلب حصلت عليه، وفي رأيي أن العام المقبل سيكون أعلى منه في 2009، وأنا اتفق مع إدارة المعلومات الأميركية بأن الطلب سيكون أقل». وأضاف: «كل مؤشرات نمو الاقتصاد العالمي لن تكون جيدة في 2010، وهذا يعني أن الطلب على النفط لن يكون مرتفعاً، ومعناه أن الطلب العالمي لم يكن نموه قوياً بحيث يرفع الأسعار». وقال الخبير الاقتصادي عبدالله باسودان: «نلاحظ أن الطرفين اتفقا على أن هناك زيادة في الطلب عام 2010، ولكنهما يختلفان في مقدار الزيادة، وأتوقع ألا تكون هناك زيادة في الطلب في دول منظمة التعاون الاقتصادي العالمي وهي 22 دولة، لأن حجم النمو لديهم في الطلب حتى في ظل النمو الاقتصادي السابق كان متواضعاً، ووصل إلى حد التشبع، بينما الطلب في دول أخرى خارج منظمة التعاون الاقتصادي بما في ذلك الصين والهند لا بد أن يكون كبيراً». وأضاف: «معظم الزيادة في الطلب العالمي ستكون في عام 2010، والأعوام المقبلة ستأتي من خارج الدول الصناعية المتقدمة إذا تحدثنا عن النمو، وغالباً ما ستكون في الصين والهند ومنطقة الشرق الأوسط والبرازيل». وأشار باسودان إلى أن الملاحظ أن وكالة الطاقة الدولية معظم توقعاتها تصب في خانة حماية مصالح المستهلكين، وبالتالي فإنهم مستمرون في إعادة تقويم أرقامهم التي يصدرونها مرتين في الشهر، لذا لا بد أن يكون هناك نمو في الطلب في عام 2010 يفوق معدلات النمو في الطلب في عام 2009.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس