عرض مشاركة واحدة
قديم 01-10-2010, 10:30 AM   #20298
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-10-2010 الساعة : 10:30 AM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

المركزي" يصدق على عقد تسوية لكح خلال أيام
صحيفة البورصة الاحد 10 يناير 2010 12:03 ص




روابط متعلقة
القابضة للاستثمارات المالية (لكح جروب)




يستعد البنك المركزي للتصديق على عقد تسوية رامي لكح مع بنك مصر خلال أيام، في خطوة أخيرة ولازمة لوقف الملاحقة القضائية له.

وقال مصدر على علاقة وثيقة بملف التسوية إن تصديق البنك المركزي على العقد شرط أساسي قبل إحالته إلى النائب العام لوقف الملاحقة القانونية، ورفع اسمه من قوائم الترقب.

وأضاف المصدر أن تصديق البنك المركزي جاء بعد اشتراط النائب العام ذلك، وقام المركزي خلال الفترة الماضية بمراجعة ملفات التسوية وفحصها تمهيدا للموافقة عليها.

وقال إن لكح قام بسداد الدفعة المقدمة المتفق عليها لإثبات الجدية والتي تبلغ 135 مليون جنيه، ووفقا لنفس المصدر لم يتم نقل أي أصول عينية من تلك المتفق على نقلها لبنك مصر في إطار عقد التسوية حتى الآن وتقوم لجان من البنك حاليا بفحص صحة ملكية هذه الأصول وإنهاء الخطوات الإجرائية تمهيدا لعملية نقل الملكية.

وأضاف المصدر أنه يتوقع البدء في نقل عدد من الأصول خلال الفترة القصيرة القادمة.

وتبلغ قيمة عقد التسوية بين رجل الأعمال رامي لكح وبنك مصر 735 مليون جنيه ويمتد تنفيذه على 7 سنوات، تدفع على أقساط ربع سنوية بفائدة 10%.

من ناحية أخرى علمت "البورصة" أن بنك مصر قد اتخذ قرارا بتجميد اتفاق التسوية المبرم مع رجل الأعمال مجدى يعقوب وتصل قيمة الاتفاق إلى 730 مليون جنيه، منها 135 مليون جنيه تدفع نقدا.

ووفقا للاتفاق بين الطرفين كان على يعقوب دفع هذا المبلغ في بداية تنفيذ العقد، في أكتوبر الماضي، إلا أنه لم يدفع للبنك سوى 100 مليون جنيه فقط وعجز عن إكمال المبلغ المطلوب، وهو ما اعتبره البنك إخلالا ببنود اتفاق التسوية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=468720

وقال مصدر في البنك إن الاتفاق لم يلغ بشكل نهائي إلا أن يعقوب لا يزال متعثرا حتى الآن، كما أن الملاحقات القضائية لن تتوقف.

وأمهل القضاء مجدى يعقوب حتى مايو المقبل لدفع بقية المبلغ المطلوب كدفعة مقدمة لضمان الجديدة للسير قدما في عملية التسوية.

ومن بين النقاط التي ساعدت على تجميد التسوية هو اكتشاف البنك لمشكلات كثيرة في الأصول المتفق على نقلها وفقا لاتفاق التسوية.

وقال المصدر إن كل الأصول الواردة في اتفاق التسوية "تقريبا" فيها مشاكل.

وأضاف أن البنك لن يغلق الباب كليا في وجه يعقوب إلا أنه سيحتسب فوائد على قيمة عقد التسوية لحين سداد جميع المتأخرات.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس