عرض مشاركة واحدة
قديم 01-11-2010, 09:29 AM   #20532
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-11-2010 الساعة : 09:29 AM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

الدكتور خالد سرى صيام لـ " العالم اليوم " : لن نعلن نتائج التحقيقات في تلاعبات البورصة إلا في حالة توافر أدلة الإدانة العالم اليوم المصرية م [IMG]http://www.********.info/CASE/images/spacer.gif[/IMG][IMG]http://www.********.info/CASE/images/spacer.gif[/IMG]يستعرض مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية القادم الخطة الإستراتيجية للهيئة خلال العام الحالي لإقرارها بشكل نهائي وأكد الدكتور خالد سرى صيام نائب رئيس هيئة الرقابة المالية أن خطة الهيئة لا تغير في المسار الذي سارت فيه الهيئات الثلاث السابقة "هيئة سوق المال- هيئة الرقابة على التأمين وهيئة التمويل العقاري" مشيرا إلى أن أهم مميزات الدمج أن الأهداف الإستراتيجية للهيئات الثلاثة بالإضافة إلى التأجير التمويلي والتخصيم تخدم بعضها البعض.

وأشار إلى أن الهيئة انتهت الفترة الماضية من عدة قوانين فقد تم إحالة تعديلات قانون التمويل العقاري إلى مجلس الشعب ولدينا مشروع قانون للتمويل متناهي الصغر تمت إحالته لمجلس الوزراء وهناك مشروع قانون للرقابة على الشركات العاملة في القطاع المالي غير المصرفي تم اعتماده أيضا من مجلس الإدارة.

وأضاف نائب رئيس هيئة الرقابة المالية أن الهيئة أصدرت أيضا عددا من القرارات أهمها القرارات الخاصة بضوابط عمل شركات خدمات صناديق الاستثمار كما أصدرنا ميثاق شرف للعاملين يعد نموذجا يحتذى به في مثل هذه الأجهزة الرقابية.
نجاح الدمج
وحول عملية الدمج بين الهيئات الثلاثة أكد الدكتور خالد سرى صيام أنه قد تم الانتهاء الفترة الماضية من الجزء الصعب في الدمج الإداري مشيرا إلى أنه لم يتم تلقي أي شكاوي الفترة الماضية من وجود قصور في سرعة أداء الهيئة بعد الدمج مثلما اعتقد البعض بل على العكس في الشهر الأخير من عام 2009 شهدنا تنفيذ عدد كبير من الصفقات ولم نتلق أي شكوى من أداء الهيئة مشيرا إلى أنه سيتم العمل في العام الجديد على البناء على ما تم إنجازه في عام 2009.
وحول الخطط المتعلقة بتطوير سوق المال في العام الجديد أوضح الدكتور سرى صيام أن الهيئة تسعى دائما لتعميق السوق وزيادة عدد المستثمرين المؤهلين من المؤسسات الكبرى كما تسعى إلى تثقيف صغار المستثمرين ورفع مستوى الوعي لديهم بحقوقهم بالإضافة إلى دعم الإعلام الاقتصادي لأنه البوابة الحقيقية للتوعية بالسوق.
وكشف عن أن الهيئة تسعى إلى إدخال أدوات مالية جديدة إلى السوق ولكنها في انتظار التوقيت المناسب مشيرا إلى أنه لابد من مراعاة ظروف السوق وحجم السيولة عند إصدار أدوات جديدة حتى نضمن نجاح التطبيق في السوق والإقبال عليها.
أدوات جديدة
وأشار إلى أنه من الأدوات الجديدة التي نسعى لتطبيقها في السوق بورصة العقود التي نعمل عليها منذ فترة وكذلك الصكوك التي تمثل إحدى الأدوات المالية المهمة التي قطعنها فيها شوطا كبيرا مشيرا إلى أنه لو نجحنا في إدخال هذه الأدوات إلى السوق خلال النصف الأول من العام الحالي سيمثل ذلك إضافة مهمة للسوق.
وحول أسباب تأخر بورصة العقود أكد أن الهيئة تعمل مع أكثر من وزارة وأكثر من جهة لتفعيل هذه البورصة مشيرا إلى أن الهيئة تنظم الوضع الفني ولكن هناك جهودا من وزارات وجهات أخرى معنية بالسلع التي ستكون محل تداول بهذه البورصة.
الممارسات الخاطئة
وبالنسبة لقرار البورصة وقف عدد من الشركات العام الماضي وإلحاق الضرر بعدد كبير من صغار المستثمرين أكد نائب رئيس هيئة الرقابة المالية أن البورصة من حقها أن تتخذ التدابير اللازمة لوقف الممارسات الخاطئة في السوق حتى لو لم تكن الأدلة قاطعة في حدوث التلاعبات مشيرا إلى أنه لابد من التفرقة بين الجزاءات التي تلي الحدث والتدابير التي تمنع استمراره فلا يمكن أن نترك التلاعب يحدث حتى لو لم تكن لدينا الأدلة الكافية.
وأشار إلى أنه لابد من لحظة معينة يتم فيها اتخاذ القرار حتى لو أضر القرار في هذه اللحظة بفئة من المستثمرين.. فالقرار في لحظة اتخاذه سيكون له مجموعة من المستفيدين وكذلك عدد من المتضررين منه ولكن الأهم أن هذا القرار يصب في النهاية في مصلحة حماية كفاءة السوق وضمان شفافية أكبر ومنع التلاعبات.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=469609
وأكد أن مسألة توقيت القرار وكونه متأخرا أو مبكرا فهذا قرار البورصة ونحن كهيئة ندعمها كما أن القرار تم اتخاذه في إطار تطبيق قواعد القيد والشطب وشهدت هذه الفترة تلاعبات على الأسهم التي كثر الحديث حول قدرتها على توفيق أوضاعها.
في انتظار النتائج
وحول أسباب عدم ظهور نتائج التحقيقات التي أجرتها البورصة لمعاقبة المتلاعبين في السوق في هذه الفترة أوضح خالد سرى صيام أن قضايا سوق المال معقدة جدا ولابد من توافر الأدلة الكافية لإحالة أي شخص إلى النيابة والمحاكمة بتهمة التلاعب في السوق مشيرا إلى أن أسواق المال حساسة والجرائم فيها تختلف عن الجرائم الأخرى ففي سوق المال لا يمكنني تحريك دعوى جنائية ضد شخص إلا بعد بذل الجهد الواجب وجمع الأدلة الكافية وإذا لم نستطيع جمع الأدلة الكفاية نتخذ إجراءاتنا الإدارية التي لا يشترط أن يعلم بها أحد فنحن حريصون في الإفصاح عندما تكمل الهيئة تحقيقاتها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=469609
وأكد عل أنه لن نشاهد نتائج تحقيقات إلا إذا كانت هناك الأدلة الكافية على التلاعبات التي تستدعي الإحالة إلى النيابة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس