عرض مشاركة واحدة
قديم 02-10-2010, 08:58 PM   #251
خبيــر بأسـواق المــال
 
الصورة الرمزية bassem ezzat
كاتب الموضوع : bassem ezzat المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-10-2010 الساعة : 08:58 PM
افتراضي رد: لية نخسر لما ممكن نكسب

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
برنانكي: استراتيجية الخروج من التحفيز قد تبدأ بسحب احتياطيات


قال بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) يوم الاربعاء ان المجلس قد يبدأ سحب خطط التحفيز التي لم يسبق لها مثيل في الاقتصاد الامريكي عن طريق سحب بعض السيولة من النظام المالي ثم رفع سعر الفائدة.

وكان البنك المركزي قد ضخ ما يزيد على تريليون دولار في الاقتصاد بعد أن خفض أسعار الفائدة القياسية الى ما يقرب من الصفر لمواجهة أسوأ أزمة مالية منذ الكساد الكبير.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=501210

وفي حين نما الاقتصاد على مدى الفصلين الماضيين مازال معدل البطالة مرتفعا عند مستوى 9.7 بالمئة. وأوضح برنانكي أن الوقت المناسب لرفع أسعار الفائدة مازال بعيدا رغم أن تفكير البنك بشأن استراتيجيات خروج من خطط التحفيز حقق تقدما.

وقال برنانكي في تصريحات أعدت لجلسة للجنة الخدمات المالية التابعة لمجلس النواب "رغم أن الاقتصاد الامريكي مازال في الوقت الراهن يحتاج الى دعم سياسات نقدية مواتية بدرجة كبيرة الا ان البنك سيحتاج في وقت معين لتشديد السياسة النقدية."

وتأجلت الجلسة بسبب الثلوج التي أغلقت الطرق في واشنطن لكن مجلس الاحتياطي الاتحادي قرر نشر شهادة برنانكي التي كان من المقرر أن يدلي بها.

وعرض برنانكي الوصف الاكثر تفصيلا من جانبه حتى الان عن كيف يعتزم البنك الخروج من سياسات التحفيز التي وضعها لدعم الاقتصاد. وتشمل خطوات الخروج هذه بيعا محتملا لاصول واتساعا محتملا قريبا للفجوة بين بسعر الخصم الذي يحصل عليه البنك المركزي من البنوك مقابل قروض طارئة وبين أسعار أموال ليلة في التعاملات فيما بين البنوك وهو الاداة الرئيسية للسياسة النقدية.

وقال برنانكي ان البنك قد يبدأ باختبار أدوات لسحب الاحتياطيات الضخمة التي ضخها في القطاع المصرفي مثل اتفاقات اعادة شراء الاحتياطيات والودائع الاجلة للبنوك لدى البنك المركزي.

وتابع انه مع اقتراب موعد رفع الفائدة يمكن للبنك المركزي التوسع في عمليات سحب الاحتياطيات. وتقليص ميزانية البنك المركزي المتضخمة سيعطي صناع القرار سيطرة أكبر على أسعار الفائدة في الاجل القصير.

وفي نهاية الامر سيرفع البنك المركزي الفائدة التي يدفعها على احتياطيات البنوك لديه كسبيل لرفع يده عن التحكم في السياسة النقدية. ورفع الفائدة على احتياطيات البنوك سيشجع البنوك على ايداع أموال لدى البنك المركزي مما يسحب الاموال من التداول.
ووسع البنك المركزي ميزانيته بدرجة كبيرة بشراء ديون متعلقة برهون عقارية في اطار جهوده لانعاش الاقتصاد. ومن المتوقع أن تبلغ قيمة هذه الاصول المتعلقة بالرهون العقارية 1.45 تريليون دولار اجمالا بحلول نهاية مارس اذار المقبل عندما تنتهي عمليات الشراء.

وقال برنانكي انه عندما يتسارع الانتعاش وتظهر حاجة لمزيد من تشديد السياسة النقدية يمكن للبنك المركزي بيع أوراق مالية. وأضاف أن مثل هذه المبيعات سيكون تدريجيا على الارجح وستتلقى الاسواق تنبيهات كافية.

وتابع ان البنك يتوقع "قبل مضي وقت طويل" أن يدرس "زيادة محدودة" في الفجوة بين سعر الخصم وسعر الاموال الاتحادية.

وقبل اندلاع الازمة في صيف عام 2007 كان سعر الخصم أعلى بواقع نقطة مئوية واحدة من سعر الاقتراض الاساسي. ويبلغ سعر الخصم حاليا 0.5 بالمئة في حين يبلغ سعر الفائدة على الاموال الاتحادية 0.25 بالمئة

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب... لية ... نخسر لما ممكن نكسب
دعوة للمشاركة ومتابعة التوصيات
http://www.borsaegypt.com/showthread.php?t=360242
0127374380
01515151830
[email protected]

bassem ezzat غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس