عرض مشاركة واحدة
قديم 02-27-2010, 10:02 PM   #3287
 
الصورة الرمزية ahmed saeed
 

كاتب الموضوع : احمد مبروك المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-27-2010 الساعة : 10:02 PM
افتراضي رد: تريدات تريدات وإللى جاى أحسن من إللى فات

"لكح" يتظلم ضد قرار تفويض عمال المصابيح للإدارة
الخميس، 25 فبراير 2010 - 14:21
تقدم جميل حليم المستشار القانونى لرامى لكح رجل الأعمال المقيم بلندن، بتظلم إلى مجلس الدولة ضد قرار عائشة عبد الهادى وزيرة القوى العاملة والهجرة، بتفويض عمال المصابيح الكهربائية بإدارة المصنع فى غياب لكح رئيس مجلس إدارة الشركة.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=516660

تعود الوقائع إلى عام 2003 عندما قامت وزارة المالية بشطب تأمينات عمال مصنع المصابيح الكهربائية من شبكة التأمينات، بعد سفر رامى لكح إلى لندن وقراره بإغلاق المصنع فى عام 2001، وهو ما دفع العمال إلى التظاهر أمام مقر التأمينات فى الألفى للمطالبة بعودة التسجيل بشبكة التأمينات.

فى هذا الإطار أصدرت عائشة عبد الهادى قرارا يسمح لعمال المصابيح بالتمثيل أمام التأمينات عوضا عن الإدارة الغائبة، وهو ما اعتبره حليم يخالف القانون الذى لا يعطى للعمال حق الإدارة أو التمثيل أمام التأمينات.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=516316

صالح نسيم، رئيس اللجنة النقابية لعمال المصابيح الكهربائية، قال إن قرار التفويض يقتصر على تيسير الإجراءات التأمينية للعمال فقط، ولا يسمح له بتلقى أموال التأمينات أو حتى مسئولية سدادها للتأمينات، مشيرا إلى أن قرار التفويض كان الغرض منه حماية الحقوق التأمينية للعمال فقط.

يذكر أن مصنع المصابيح الكهربائية أحد مصانع مجموعة لكح جروب، التى دخلت فى إطار الرهون المقدمة من رامى لكح إلى البنوك الدائنة ضمن التسويات التى تم التوقيع عليها مؤخرا، وذلك وفقا للمذكرة التى أعدها على الهوارى المحامى العام الأول لنيابة الأموال العامة العليا للعرض على النائب العام لرفع اسم لكح من قوائم ترقب الوصول.
الموضوع الأصلى من هنا: http://www.borsaegypt.com/showthread...6554&page=2449

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلَوْ بَسَطَ اللَّهُ الرِّزْقَ لِعِبَادِهِ لَبَغَوْا فِي الْأَرْضِ وَلَٰكِنْ يُنَزِّلُ بِقَدَرٍ مَا يَشَاءُ ۚ إِنَّهُ بِعِبَادِهِ خَبِيرٌ بَصِيرٌ
صدق الله العظيم
احمد سعيد


ahmed saeed غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس