Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

" قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ *مِن شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ ". صدق الله العظيم
عمالقة مجموعة البورصة المصرية
د السيد الغنيمىالشيخ غريبمحمد علي باشاالخبير 2000ياسر خطابكالوشامصطفى نمرةالاسيوطي
محمود 9200ateef4999محمد ناجحasra2002عبدالعزيز ابو اسكندرنجلاء نفاديeng_elsaftyمصطفى صقر خبير باسواق الفوركس


كورس محاسبة كورسات محاسبة المحاسب المالي المحترف محاسبة مالية وظائف خالية وظائف خالية للمحاسبين فرص عمل وظائف وظائف كلية تجارة فرص عمل للمحاسبين
تابعنا على فيس بوك
التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية مؤشر البورصة المصرية , التحليل الفنى و المالي للبورصة المصرية , متابعة البورصة المصرية البورصة لحظة بلحظة

مشاهدة نتائج الإستطلاع: ما هو رأيك كمستثمر في رئيس البورصة ماجد شوقي ؟
1- ممتاز ويعمل طبقا للوائح والقوانين 4 5.33%
2- يجب تغيره باسرع وقت 63 84.00%
3- لا أهتم بمنصب رئيس البورصة 8 10.67%
المصوتون: 75. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 05-07-2011, 04:04 AM   #16011
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:04 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
هل تحمى الجنسية الأمريكية يوسف بطرس غالى من القبض عليه فى لندن؟
◄◄ الوضع الراهن فى مصلحة الوزير السابق المتهم بالرشوة وإهدار المال العام
بعد إحالة يوسف بطرس غالى، وزير المالية السابق، للمرة الثانية إلى محكمة الجنايات لتقديمه لمحاكمة عاجلة، لاتهامه بالفساد والرشوة والتربح وإهدار المال العام، بات السؤال الذى يطرح نفسه بقوة الآن هل يستغل وزير المالية السابق الجنسية الأمريكية، جنسيته الثانية، التى يحملها كـ«درع واق« لحمايته من المحاكمة؟.
هروب غالى إلى لبنان ثم لندن خوفا، جاء بدراية منه بأنه لا توجد اتفاقية تسليم مجرمين بين مصر ولندن، مما سيساعده كثيرا فى عملية الهروب، وذلك على الرغم من أن النائب العام المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود أرسل طلبا إلى الإنتربول الدولى، وهيئة التعاون الدولى، لضبط وإحضار غالى على وجه السرعة، لاتهامه بإهدار المال العام فى قضية اللوحات المعدنية، فضلا عن تورطه فى عدة بلاغات تقدم بها محامون وآخرون عن الفساد والرشوة. الموقف أصبح أكثر تعقيدا لرجال الإنتربول الدولى، لأن الوضع الراهن يصب فى مصلحة غالى حتى الآن على أساس أنه لا توجد اتفاقية بين مصر وبريطانيا لتبادل المتهمين، وحتى لو حدث أى تطور مثل وضع خطط للإيقاع به، فإن مصدر حمايته سيكون جنسيته الأمريكية.
هروب غالى بصحبة زوجته التى تحمل الجنسية اللبنانية جاء مثيرا منذ بدايته، وترددت أقاويل تفيد بوجود وزير المالية السابق فى عدة دول اتفق الأغلبية على أنها لبنان ولندن وأمريكا، كما ترددت أنباء حول تمكن جهاز الإنتربول الدولى من تحديد مكان هروبه فى الولايات المتحدة الأمريكية، كما ترددت أنباء عن وجوده فى لندن، مما يعجّل بنهايته لإعادته سريعا ومجددا إلى مصر. قضيتان يواجههما غالى أمام محكمة الجنايات، الأولى هى قضية اللوحات المعدنية الشهيرة والمتهم فيها بالإضرار العمدى بأموال ومصالح الغير المعهود بها لجهة عمله، والتربح لنفسه ولغيره، والمتهم فيها مع هيلمن زنجر بلس، رئيس مجلس إدارة شركة«أووتش» الألمانية، ود. أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، وحبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، لاتهامهم باستغلال النفوذ والتربح وإهدار المال العام،.
القضية الثانية التى يواجهها غالى هى اتهامه باستغلال سلطات وظيفته فى الإضرار العمدى بأموال ومصالح مالكى السيارات الخاصة المودعة بالمنافذ الجمركية، والانتفاع بها لأغراضه الشخصية دون حق، حيث خصص لاستخدامه الشخصى 6 سيارات فارهة، بالإضافة إلى تخصيص 96 سيارة لجهات أخرى قيمتها الإجمالية 35.5 مليون جنيه، كانت مودعة بمخازن مصلحة الجمارك على ذمة سداد رسومها الجمركية، دون موافقة ملاكها، حيث أحالها النائب العام إلى الجنايات أيضا لاتهامه بالإضرار العمدى بأموال ومصالح الغير المعهود بها لجهة عمله.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 04:06 AM   #16012
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:06 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

أحمد عز يقود سوق الحديد من طرة ويرفع أسعار الحديد 100 جنيه للطن
100 جنيه زيادة فى سعر الحديد، هدية قدمها أحمد عز، رئيس مجلس إدارة مجموعة عز الدخيلة، من محبسه فى طرة إلى التجار والمستهلكين، حيث أعلنت مجموعة عز للحديد السبت الماضى عن زيادة أسعار تسليم شهر مايو بمبلغ 100 جنيه للطن، زيادة عن سعر تسليم أبريل، ليصل سعر بيع المصنع إلى 4500 جنيه، وسعر بيع المستهلك 4600 جنيه للطن.
المستهلك الذى سمع على مدار الأيام الماضية وعوداً بخفض الأسعار وتحقيق مستوى معيشة أفضل، اصطدم بالواقع الأمرّ، حسبما أكد عبدالرازق الدسوقى، رئيس شعبة الحديد والأسمنت بالغرفة التجارية بالإسكندرية، وأرجع «دسوقى» سبب ارتفاع سعر طن الحديد مع بداية تعاملات شهر مايو المقبل إلى حدوث ارتفاع فى سعر البيليت العالمى الذى وصل سعره إلى 4300 جنيه للطن، مقارنة بسعر البيليت المصرى الذى وصل سعره إلى 3600 جنيه للطن، بالإضافة إلى ارتفاع الأسعار العالمية لمكونات بعض مواد صناعة الحديد.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247721
وأشار إلى أن البيليت المصرى لايغطى سوى 65% فقط من احتياجات السوق المحلية المصرية، وقال إنه بالرغم من حالة الكساد التى تشهدها سوق العقارات حاليا، فإنه شهدت ارتفاعا لسعر الحديد أكثر من مائة جنيه أخرى.
وأكد خالد البورينى، أحد أكبر مستوردى الحديد وصاحب شركة «الهبة» للتسليح، أن المصانع المحلية المُنتجة لحديد التسليح اتجهت إلى زيادة الأسعار المعلنة فى شهر لتحقيق مزيد من الأرباح خلال الفترة القادمة، وأرجع «البورينى» سبب الزيادة الجديدة إلى عدة عوامل، منها ارتفاع الأسعار العالمية، حيث وصلت الزيادة إلى ما يقرب من 20 دولاراً للطن، ليصل السعر إلى 795 دولاراً للطن، وكذلك ارتفاع أسعار خام البيليت والخامات المستخدمة فى الإنتاج.
وعن حالة السوق المحلية، قال البورينى إن هناك زيادة فى الطلب بشكل كبير خلال الأسبوعين الماضيين، خاصة بعد حالة الركود التى مرت بها السوق خلال الأشهر الماضية، لافتاً إلى أن معدلات السحب على المنتج ارتفعت كثيرا، مما سيدفع المصانع إلى تطبيق زيادات جديدة فى الأسعار. من جانبه أكد مصدر مسؤول بشركة «عز الدخيلة» أن ما أثير عن أن الشركة تقوم برفع الأسعار بقرار من رئيس مجلس إدارتها غير صحيح، مؤكدا أن أى ارتفاع تقوم به الشركة ناتج عن ضغوط عالمية لا يعلمها المستهلك فى مصر.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 04:14 AM   #16013
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:14 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

السلك الجامعى جذب خالد وهدى عبدالناصر.. وعبدالحميد يعمل موظفاً فى شركة.. وجمال السادات رئيساً لشركة اتصالات.. وجمال وعلاء فى سجن طرة

◄◄ تحية عبدالناصر ابتعدت عن الأضواء.. وجيهان دافعت عن السادات بعد رحيله.. وسوزان صنعت التوريث لابنها جمال
◄◄أبناء عبدالناصر تركوا منزل منشية البكرى للدولة.. والسادات امتلك بيتاً واحداً.. وثروة مبارك العقارية 31 قصراً
حين أصدر النائب العام المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود، قراره بسجن الرئيس السابق محمد حسنى مبارك احتياطياً، استدعى المصريون المقارنة بين نهايته، ونهاية الرئيسين السابقين جمال عبدالناصر وأنور السادات، وحين دخل علاء مبارك وشقيقه جمال السجن احتياطياً، استدعى المصريون أيضاً المقارنة بينهما، وبين أبناء جمال عبدالناصر وأبناء أنور السادات، وكلما استمع المصريون إلى تصرفات السيدة سوزان مبارك وقت أن كان زوجها رئيسا للجمهورية، تذكروا على الفور ما كانت عليه السيدة الجليلة تحية كاظم زوجة جمال عبدالناصر وقت أن كان عبدالناصر حاكما لمصر من عام 1954 حتى عام 1970، وما كانت عليه السيدة جيهان السادات، زوجة الرئيس الراحل أنور السادات من عام 1970 وحتى عام 1981، فى الثلاث حالات تستدعى الذاكرة دراما العائلات الثلاث، التى قدر لآبائها حكم مصر، والدراما لا تقف عند لحظات النهايات للآباء الثلاثة، وما تبعها من نتائج على الأبناء، وإنما تبدأ من حيث كتب الآباء (عبدالناصر والسادات ومبارك) بداية تاريخهم الذى مهد لهم الأرض لحكم مصر، فما هى حدود هذه الدراما؟.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247723
البداية
ولد جمال عبدالناصر وأنور السادات عام 1918، وبعدهما بعشر سنوات ولد محمد حسنى مبارك (1928)، تخرج الثلاثة فى الكلية الحربية على دفعات مختلفة، وبينما ارتقى عبدالناصر فى تعليمه بدراسة أركان الحرب، اكتفى السادات بالكلية الحربية، وتخرج مبارك فى الحربية عام 1949 ليلتحق ضابطا بسلاح المشاة، وبعد ثلاثة أشهر تقدم إلى الكلية الجوية بعد أن طلبت دفعة جديدة، ليتخرج فيها ضابطا طيارا عام 1950.
كان مبارك يواصل عمله الوظيفى كضابط طيار، بينما كان عبدالناصر يواصل تأسيسه لتنظيم الضباط الأحرار الذى قام بثورة 23 يوليو عام 1952، وكان السادات واحدا من قيادات هذا التنظيم، والمثير فى هذا الفصل من تاريخ مصر، أن مبارك الذى تخرج فى الكلية الحربية عام 1949 ثم كلية الطيران عام 1950، لم يكن من بين صفوف تنظيم الضباط الأحرار، ولم يرد اسمه حتى فى الصفوف الثانية أو الثالثة للتنظيم أو حتى المتعاطفين معه، فيما يعنى أن الرجل كان موظفاً يسير على هدى وظيفته، وبالتالى لا يقع تحت أى مخاطر قد تقابله نتيجة انضمامه إلى أى تنظيمات وطنية تقاوم الاحتلال البريطانى لمصر ونظام الملك فاروق الفاسد، وإذا كانت هناك دراما فى هذا الفصل فى تاريخ الرؤساء الثلاثة، فإنها ستكون على النحو التالى:
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247723
- جمال عبدالناصر على رأس تنظيم ضباط الأحرار الذى لو تم اكتشافه كان مصير عبدالناصر وأعضاء التنظيم حتما إلى السجن، وقام التنظيم بثورة يوليو 1952.
- أنور السادات عضو فى تنظيم الضباط الأحرار، وقام بمحاولة اغتيال أمين عثمان، وزير المالية الذى كان منحازا إلى الاحتلال البريطانى، وقاده ذلك إلى المحاكمة والهرب ليعمل فى أعمال شاقة ثم محاكمته.
- محمد حسنى مبارك.. ضابط طيار ليس له علاقة بمجريات الأمور من احتلال بريطانى لمصر وحكم فاسد، وليس له علاقة بأى تنظيمات تعمل من أجل تحرير مصر من الاحتلال.
تولى الرؤساء الثلاثة حكم مصر، جمال عبدالناصر رئيساً من عام 1954 حتى عام 1970، وأنور السادات من عام 1970 حتى عام 1981، ومحمد حسنى مبارك من عام 1981 وحتى عام 2011، وأعطى كل رئيس من هؤلاء فترة حكمه نكهته الخاصة، ليس على صعيد الممارسات السياسية فقط، وإنما فى المسار الشخصى المرتبط بأسرة كل منهم، وكذلك فى لحظات النهاية، فعبدالناصر رحل وعمره 52 عاماً بعد مؤتمر القمة العربية الطارئة لوقف نزيف الدم فى شوارع عمان، بين الجيش الأردنى ومنظمة التحرير الفلسطينية التى كانت تتخذ الأردن مقراً لها، وراح ضحية تلك الاشتباكات الدموية آلاف الضحايا، أما السادات فتم اغتياله أثناء العرض العسكرى يوم 6 أكتوبر عام 1981 على يد خالد الإسلامبولى، أما مبارك فهو الآن يعيش فترة الحبس الاحتياطى، تمهيداً لمحاكمته، وبعد رحيل عبدالناصر بسنوات أطل السؤال هل مات مقتولا بالسم؟، وعلى نفس الحال، أطل سؤال، هل كان مبارك متورطاً فى مقتل السادات؟
تحية وجيهان وسوزان
فى حياة عبدالناصر لم تُطِلّ أسرته أو زوجته فى الحياة السياسية العامة، وفى حياة السادات مارست زوجته السيدة جيهان السادات العمل العام، وفى حياة مبارك، كان زوجته سوزان متداخلة فى العشرات من الأنشطة السياسية العامة، وارتبط باسمها تدخلات هائلة تعاظمت برغبتها فى أن يكون ابنها جمال خليفة لوالده، وهنا تبدأ دراما العائلة التى يضعها المصريون فى مقارنة مع دراما عائلتى عبدالناصر والسادات.
بعد وفاة جمال عبدالناصر كان أبناؤه خالد وعبدالحميد وعبدالحكيم، مازالوا فى الدراسة، كان خالد فى كلية الهندسة جامعة القاهرة، وبعدها سافر إلى بريطانيا للحصول على درجة الدكتوراه، وكان عبدالحميد فى الكلية البحرية، أما عبدالحكيم فكان لايزال فى المرحلة الثانوية، وقبلهما كانت هدى تعمل فى مكتب والدها فى رئاسة الجمهورية ومتزوجة من حاتم صادق، ومنى تخرجت فى الجامعة الأمريكية وتزوجت من أشرف مروان، وبقت السيدة تحية عبدالناصر فى منزل العائلة بمنشية البكرى، تحصل على معاش شهرى، وظلت على هذه الحال حتى رحلت فى عام 1990، وبعدها سلم الأبناء المنزل إلى الحكومة، بعد أن استقل الأبناء كل فى منزله الخاص، وفيما عاشت السيدة جيهان السادات وابنها جمال فى نفس منزل العائلة الذى كان يعيش فيه السادات، ولم يكن هناك قصور أخرى تم الكشف عنها بعد رحيل السادات، تكشفت الأسرار عن ولع عائلة مبارك بامتلاك القصور فى كل مكان، حتى وصل عددها، وفقا لبعض التقديرات، إلى 31 قصرا، من بينها قصر فى لندن وآخر فى شرم الشيخ.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247723
ومنذ أن رحل عبدالناصر وحتى رحلت السيدة تحية عاشت العائلة فى دراما حقيقية، بدأت فى حملة الهجوم التى فتحت نيرانها على عبدالناصر، وهى الحملة التى أحدثت توترا فى العلاقة بين أبناء عبدالناصر والرئيس السادات، ولما سألت الدكتور خالد عبدالناصر عما إذا كان حدث من الأسرة أى شكوى للسادات من هذه الحملة، قال: مرة واحدة سألت فيها السادات: «ليه الهجوم على جمال عبدالناصر؟» فرد: «مفيش حاجة يا خالد.. دا أصل هدى بتهاجمنى..»، يضيف خالد: «لم أخرج بنتيجة من هذه المقابلة».
كان خالد عنوانا لدراما العائلة بعد رحيل أبيه، ففى الوقت الذى كان فيه جمال السادات مختفيا عن الأضواء، ولايخرج إلى أى وسيلة إعلامية، وكان يواجه حياته بالعمل، ويحظى بغطاء من الرعاية من زوج شقيقته محمود عثمان، كان جمال مبارك يشق طريقه فى العمل خارج مصر، ويبدأ فى كتابة قصته نحو طموحه فى حكم مصر من باب البيزنس، كان خالد عبدالناصر يواجه اتهاماً بقيادته السياسية لتنظيم «ثورة مصر»، عام 1988، وهو التنظيم الذى قام بتنفيذ أربع عمليات مسلحة، ثلاث منها ضد إسرائيليين يعملون فى السفارة الإسرائيلية فى القاهرة، وعملية رابعة ضد مسؤول فى السفارة الأمريكية، وبعد أن تم الكشف عن التنظيم فوجئ الرأى العام باتهام خالد جمال عبدالناصر بتأسيسه مع محمود نور الدين، الذى كان مسؤولا عن الجانب العسكرى فيه والذى قام بتنفيذ العمليات الأربع، وسافر خالد إلى يوغسلافيا (قبل تفكيكها) ليقضى فى عاصمتها بلجراد ثلاث سنوات كمنفى، وبرعاية من الحكومة اليوغسلافية، حيث ارتبط زعيمها التاريخى تيتو بعلاقة صداقة قوية مع جمال عبدالناصر ثم العائلة من بعد رحيله، ويتذكر خالد أن والدته السيدة تحية زارته هناك، وقالت له: «كل ده يا ابنى عشان ثلاث صهاينة».
عاد خالد بعدها إلى مصر ليواجه المحاكمة، وحصل على البراءة بعد أن نفى محمود نور الدين علاقة خالد بالتنظيم، عاش أبناء جمال عبدالناصر من أعمالهم، وأكبر رصيد لهم عند الشعب المصرى هو أن والدهم كان نموذجا فى الزهد، ورغم كل حملات الهجوم عليه إلا أن طهارة اليد ظلت هى عنوانه الدائم.
نفس الأمر كان أيضا مع الرئيس السادات، فرغم الانتقادات التى توجه إليه فى السياسات العامة، إلا أن هذا الأمر يظل محل وجهات نظر بين من يؤيده، ومن يعارضه، كما هو الحال مع جمال عبدالناصر، لكن لم يمتد الانتقاد إليه فى ذمته المالية، بمعنى وجود حسابات سرية له ولأبنائه، أو تضخم ثروته من حكمه لمصر، هو فقط كان محبا لترف الحياة والسفر إلى الدول الغربية خاصة النمسا التى كان عاشقاً لطبيعتها الخلابة، وذلك على العكس من جمال عبدالناصر.
الأبناء
عاش أبناء السادات كما عاش أبناء عبدالناصر، أفراداً عاديين ضمن أفراد الشعب المصرى، لم يكن جمال السادات طموحا إلى العمل السياسى وعاش من عمله الخاص، حتى شغل رئيسا لشركة اتصالات فى مصر وكذلك شقيقاته، وفى عائلة عبدالناصر يعمل خالد استاذا فى كلية الهندسة وعبدالحكيم فى مجال المقاولات، وهدى استاذه جامعية وعبالحميد موظفا فى شركة، ومنى زوجة أشرف مروان.
أما عائلة مبارك فكانت على العكس تماماً من عائلتى عبدالناصر والسادات، فبعد أن كان مبارك الحاكم هو الذى فى الصورة بعد توليه منصبه عام 1981، خرجت زوجته سوزان لتحتل مساحة منها، ومع مرور الوقت تزايدت المساحة حتى أنها لم تعد السيدة الأولى وفقط، وإنما صورة أخرى من الحاكم بإعطائها الأوامر وإصدارها للقرارات، وضبط المسؤولون من الوزراء وغيرهم موجتهم عليها، وامتد الأمر إلى الأبناء جمال وعلاء، بتغولهما فى الحياة السياسية والاقتصادية، حتى أصبحت فترة حكم مبارك هى فترة حكم العائلة، ومع ثورة 25 يناير وتنحى مبارك عن الحكم بدأت الدراما الحقيقية لعائلة مبارك، فبعد أن كانت تخطط للاستمرار فى حكم مصر من خلال وراثة جمال لوالده، أصبحت تواجه الآن خطر السجن فى قضايا متعددة، وقبل أن يقول القضاء كلمته فى ذلك، تعيش العائلة فى شتات بين السجون، فجمال وعلاء فى سجن طرة، ومبارك فى مستشفى شرم الشيخ تمهيداً لنقله إلى مستشفى عسكرى وربما ينتهى الأمر إلى سجن طرة، وهنا تكمن الدراما الحقيقية للعائلة، فمن سنوات الحكم وامتلاك زمام أمور الدولة، إلى العيش خلف القضبان بسبب قضايا فساد لا تقف عند اتهام مبارك وجمال وعلاء وسوزان، وإنما امتدت إلى أركان حكمه من مسؤولين ووزراء، وهنا تأتى دراما من نوع آخر فى المقارنة بين الثلاثة رؤساء، فالسادات قام باعتقال وزراء عبدالناصر ومنهم محمد فايق والفريق محمد فوزى وضياء الدين داود وسامى شرف يوم 15 مايو عام 1971، وتم الحكم عليهم بالسجن لسنوات، لكن الاتهام ضد هؤلاء كان سياسيا، فجميعهم عاشوا حياتهم دون أن تطولهم أى شبهة فساد، أى أن وزراء عبدالناصر ظلوا فى السجن لسنوات لأسباب سياسية، رفضوا الاعتذار عنها للسادات فى مقابل الإفراج عنهم، وخرجوا بعدها لممارسة العمل السياسى دون أن يكون فى سيرتهم شائبة من نوع ما، وعلى العكس من ذلك يواجه وزراء ومسؤولو مبارك خطر السجن بسبب الاشتباه فى تورطهم فى الفساد المتمثل فى تضخم ثرواتهم دون وجه حق، فماذا سيكون مصير هؤلاء؟!

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 04:18 AM   #16014
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:18 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

تفاصيل العلاقة التى اخترقت حاجز الصوت فى القصر الجمهورى بين الرئيس السابق وأمراء السعودية
◄◄ البنوك المصرية تموّل معظم مشاريع الاستثمار السعودية فى مصر وحجمها 30 مليار جنيه
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247724
رغم الحديث الكثير حول الاستثمارات السعودية فى مصر والعلاقات الشخصية التى جمعت الرئيس السابق حسنى مبارك والملك فهد بن عبدالعزيز ومن بعده الملك عبدالله بن عبدالعزيز، فإن المفاجأة التى كشف عنها الدكتور عبدالله دحلان رئيس مجلس الأعمال المصرى السعودى تكشف العديد من الحقائق حول طبيعة تلك العلاقة.
فالرجل صرح مؤخراً بأن البنوك المصرية تمول أغلب مشروعات المستثمرين السعوديين بمصر، وقال: «إن الاستثمارات السعودية فى مصر والتى تصل إلى نحو 30 مليار جنيه لن تستطيع الخروج من مصر لهذا السبب، فضلاً عن رخص العمالة المصرية».
وقال: «إن المستثمرين السعوديين سينتظرون حتى تستقر الأوضاع السياسية والأمنية فى مصر، ويرون ماذا يمكن أن تضعه الحكومة المصرية الجديدة من أنظمة وقوانين تتعلق بالاستثمارات العربية القائمة فى مصر»، موضحاً: «إن المشاريع السعودية قائمة ومنتجة»، وقال: «كل ذلك يدفع رجال الأعمال السعوديين إلى الانتظار حتى الاستقرار الأمنى والسياسى فى مصر».
الاستثمارات السعودية عرفت طريقها إلى مصر منذ أكثر من نصف قرن، عرف خلالها المستثمرون السعوديون جميع الدروب التى تصل بهم إلى قلب مطبخ صناعة القرار الاقتصادى، إلا أن أحداً من هؤلاء لم يتمكن من اختراق «حاجز الصوت» داخل القصر الجمهورى سوى الأمير الوليد بن طلال رئيس شركة المملكة القابضة الذراع الاستثمارية للسعودية، والذى احتل مكانة كبيرة فى قلب الرئيس السابق حسنى مبارك، حيث كان يستقبله ويجلس معه ويتصل بكبار المسؤولين فى الدولة لتسهيل أعماله واستثماراته فى مختلف القطاعات، بدءاً من قطاع السياحة والفنادق إلى القطاع الزراعى، والتى تتجاوز مليارى دولار (كانت 1.6 مليار دولار عام 2007)، ويعتقد البعض أن الوليد هو أكبر مستثمر سعودى فى السوق المصرية، غير أن بعض الجهات الرسمية السعودية تؤكد أن المستثمر الدكتور عبدالله دحلان هو أكبر رجال الأعمال السعوديين فى مصر.
وتكشف التحقيقات الجارية فى قضايا الفساد أن الرئيس المخلوع يمتلك سلسلة فنادق فى المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية، تصل استثماراته فيها إلى نحو 300 مليون ريال سعودى، وهو ما أثار تساؤلات عما إذا كان للوليد بن طلال دور فى حصول مبارك على هذه المكانة الاستثمارية بالسوق السعودية، وهل مبارك والوليد بن طلال «إيد واحدة»؟.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247724
التقارير الرقابية بشأن التحقيقات فى صفقة شراء الوليد بن طلال لأراضى فى توشكى تشير إلى أن الوليد بن طلال تقابل مع الرئيس السابق محمد حسنى مبارك قبل أسبوع من توقيع العقد ودار الحديث بينهما حول هذا العقد، واتصل الرئيس السابق بيوسف والى، وزير الزراعة الأسبق، وتحدث معه حول هذا العقد، ولم تشر التقارير إلى ما دار بين الرئيس السابق ووالى.
وأفادت التحقيقات أن والى طلب من الوليد بن طلال، أن يمهله بعض الوقت حتى يدرس العقد ويعرضه على مجلس الوزراء، فهدده بن طلال بإبلاغ الرئيس السابق إذا لم يوقع العقد خلال يومين، وهو ما دفع والى إلى الموافقة على العقد.
وسألت النيابة والى عن تلك الواقعة، وأجاب: «مفهوم التهديدات يختلف من شخص لآخر.. ولم أتلق أى تهديدات بشكل مباشر من أحد لتوقيع العقد».. لكن كان هناك اهتمام من الرئيس السابق ومجلس الوزراء.. والوليد بن طلال كان يتعامل بثقة لأنه يعرف أن الرئيس السابق يدعمه».
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247724
كان للمستثمر السعودى الأشهر الوليد بن طلال مشاكل مؤخراً مع الحكومة المصرية تتعلق بأرض توشكى التى اكتشفت الحكومة أنه يملك فيها 100 ألف فدان بالمخالفة للقانون، اضطرت معه حكومة الدكتور عصام شرف إلى إعادة صياغة العقد الخاص بأرض توشكى، وتم التوصل إلى تسوية تتمثل فى إبقاء شركة المملكة للتنمية الزراعية على ملكية 10 آلاف فدان بالإضافة إلى استغلال مساحة تقدر بـ15 ألف فدان بنظام حق الانتفاع المنتهى بالتملك لتعود بذلك 75 ألف فدان إلى الجانب المصرى.
وأعلن الوليد بن طلال فى مؤتمر صحفى عقد قبل أيام بالكويت أن استثمارات شركته (المملكة القابضة) فى مصر لن تتأثر بعد قضية أرض توشكى وأضاف: «استثماراتنا فى مصر وعلاقتنا بمصر عميقة جداً وكبيرة، فأولاً فى العنصر الفندقى لدينا فى مصر مالا يقل عن 20 فندقا، ففى القاهرة وحدها لدينا أكثر من 10 فنادق منها 2 فورسيزون و2 فيرمون وحوالى 6 موفينبك، بالإضافة إلى الإسكندرية وشرم الشيخ والأقصر وأسوان إلى آخره، ولدينا باع كبير فى إدارة الفنادق فى مصر».
وقال الوليد بن طلال: «ولدينا أيضاً روتانا، فروتانا سينما مركزها القاهرة ونحن نملك على الأقل 40% من كل الأفلام المصرية القديمة، وأكثر من 60% من الأفلام التى تنتج فى مصر حديثا ولدينا مقر هناك، إضافة إلى سيتى بنك، إذن فلدينا الاستثمار الفندقى والبنكى والعقارى والزراعى وأيضاً النطاق الفنى».
وكرر الوليد بن طلال قوله: «لدينا باع طويل فى مصر ولا يمكن أبداً أن تتأثر استثماراتنا فى مصر بالنقاش والحوار - إن صح التعبير - مع الحكومة المصرية فى العهد الجديد».
ووفقا للمركز الاستثمارى المصرى السعودى فإن الاستثمارات السعودية فى مصر تبلغ حوالى 30 مليار جنيه فى مختلف القطاعات، يمتلكها نحو 200 من رجال الأعمال السعوديين، يستثمرون أموالهم فى قطاعات السياحة والفنادق والعقارات والصناعة والزراعة.
وقالت منظمات تجارية سعودية (غرفة التجارة والصناعة) إن استثمارات السعودية فى مصر تعرضت إلى خسائر كبيرة تصل إلى 3 مليارات دولار من جراء توقف عجلة الإنتاج خلال الأسابيع الأخيرة وتراجع حركة السياحة الوافدة إلى مصر بعد ثورة 25 يناير.
يقول الدكتور عبدالله دحلان: إن من يدعى أن الاستثمارات السعودية لم تتعرض إلى أية خسائر لا يعلم شيئاً عما تعرضت له، فقد توقفت الفنادق المستثمرة من قبل السعوديين عن العمل وجميع المشاريع السياحية المستثمرة، إضافة إلى المصانع السعودية التى توقف العمل بها مع بداية المظاهرات حتى وإن كانت موجة المظاهرات لم تصل لها إنما تسجل خسائر بسبب التوقف.
إلى ذلك تذكر وثائق هيئة الاستثمار المصرية أن الاستثمارات السعودية احتلت المقدمة من بين الاستثمارات العربية فى المشروعات العاملة فى مجال الصناعة بحجم مساهمات بلغ 4.2 مليار جنيه تليها الاستثمارات فى مجال التمويل بقيمة 1.9 مليار جنيه، ويحتل قطاع السياحة المركز الثالث بحجم استثمارات يصل إلى 1.8 مليار جنيه، ثم قطاع الزراعة 1.5 مليار جنيه فضلاً عن العديد من المشروعات فى المجالات الخدمية والإنشائية والاتصالات والمعلومات.
وتقول مؤسسة النقد العربى السعودى فى تقاريرها إن حجم التبادل التجارى بين السعودية ومصر بلغ عام 2009 نحو 13.71 مليار ريال منها 5.37 مليار ريال واردات سعودية من مصر و 8.34 مليار ريال صادرات سعودية إلى مصر.
وقدّرت مصادر أخرى حجم التبادل التجارى بين البلدين خلال عام 2010 بأربعة مليارات دولار تنقسم إلى 2.5 مليار دولار قيمة الصادرات السعودية، فيما تبلغ قيمة الصادرات المصرية 1.5 مليار دولار.
ونقلت مؤسسة النقد العربى السعودى عما وصفته بـ«تقارير منشورة» أن الاستثمارات السعودية فى القطاعات خارج البورصة المصرية بلغت 10 مليارات دولار تشكل نحو 30% من إجمالى الاستثمارات الأجنبية بالأسواق المصرية خلافاً لحجم الأموال المستثمرة بالبورصة المصرية وتتركز غالبية تلك الاستثمارات فى القطاعات السياحية والزراعية والصناعية.
وتتوزع الاستثمارات السعودية فى مصر على القطاعات الحكومية والخاصة، فيما تشمل القطاعات الحكومية 15% من رأسمال الشركة العربية لأنابيب البترول (سوميد) البالغ 400 مليون دولار، والتى تأسست عام 1974 للربط بين ميناء العين السخنة بخليج السويس وميناء كرير على البحر المتوسط، بخط أنابيب مزدوج 320 كيلومتراً لنقل خام الزيت العربى ومنتجاته إلى الدول العربية، كما تدرس شركة أرامكو السعودية إنشاء خط ثالث بين الميناءين، ثم شركة بترولوب لزيوت التشحيم والتى تقوم بتشغيل عدد من محطات خدمة السيارات على بعض الطرق السريعة، والشركة السعودية المصرية للتعمير وهى شركة مشتركة مملوكة للحكومتين السعودية والمصرية، والتى قامت بتنفيذ العديد من المشروعات العمرانية والإنشائية فى مصر، تليها الشركة السعودية المصرية للاستثمارات الصناعية، وهـــى شـركـــة مشـتركـــــة ممـلـوكة لحكــومتى البلدين وتساهم فى تمويل المشاريع الصناعية بمصر.
وتساهم حكومتا مصر والسعودية فى بعض الشركات العربية المشتركة مثل الشركة العربية للاستثمارات البترولية (أبيكورب)، والشركة العربية للاستثمار، وما تقيمه هذه الشركات من مشاريع واستثمارات فى إطار إقليمى عربى وليس فى إطار ثنائى.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247724
وبالتوازى مع الاستثمارات الحكومية السعودية بمصر، تقف الاستثمارات الخاصة السعودية فى مصر على قدم المساواة وتتوزع تلك الاستثمارات على مختلف القطاعات، وفى مقدمتها قطاع البنوك والتأمين ومنها بنك التمويل المصرى السعودى، وبنك فيصل الإسلامى المصرى، وبنك الدلتا الدولي، والبنك المصرى الخليجى، وشركة الراجحى المصرفية وشركة بيت التأمين المصرى السعودى.
وفى قطاع الفنادق والسياحة، هناك فندق سميراميس إنتركونتننتال القاهرة، وفندق جراند حياة - ميريديان سابقاً - القاهرة، وفندق (فورسيزونز) شرم الشيخ، وفندق (فورسيزونز) القاهرة، إلى جانب فندق (فورسيزونز) الإسكندرية، وفنادق مشروع (سيتى ستارز) بمصر الجديدة القاهرة، ومنتجع انتركونتننتال لشركة (بلازا) شرم الشيخ، ومنتجع لاجون كلوب راس سدر، ثم فنادق ومنتجعات موفنبيك، وشركة مينا للمشروعات السياحية مطاعم (دومينوز بيتزا). ومطاعم الطازج للفروج المشوى، ثم شركة جولدن بيراميدز بلازا مصر الجديدة، ومجموعة الطيار للسياحة والسفر، وشــــركة الخليج للاستثمار والتنمية (كايرولاند)، وشركة جولدلاند للسياحة.
وفى القطاع الصناعى بمصر، هناك شركة الزامل للمبانى الحديدية المحدودة. شركة المصنع الوطنى لمكيفات الفريون (العيسى جيبسون) وأوليمبيك إلكتريك وحلوانى إخوان المحدودة ومصر الخليج لتصنيع الزيوت ومحمود سعيد للعطور ومصنع باطوق للعلك فرع القاهرة، وشركة يونيون إير للمكيفات والسعودية للتجارة والمقاولات وشركة صافولا مصر والشركة العربية لمنتجات الألبان والعربية لمستلزمات المواسير والبابطين للصناعات الكهربائية مصر والعبيكان للاستثمار الصناعى والاستثمارية للإنتاج والتصنيع (لمواد البناء) والوطنية لصناعة المراتب الأسفنج المحدودة وبنادر لتشكيل المعادن وشركة الكرامة مصر للتجارة وشركة بيبسى بقشان للاستثمار ومصر لإنتاج السكر وشركة مصر للكباسات ومصنع شركة (اميانتيت) للمواسير الخرسانية وأنابيب الفيبرجلاس.
أما فى القطاع الزراعى بمصر فهناك شركة المملكة للتنمية الزراعية (كادكو) والتنمية الزراعية العربية والنعام المصرية السعودية والنوبارية لإنتاج البذور (نوباسيد) وريجوا الخريف للاستثمار الصناعى (رخاء) والشركة العربية لأمهات الدواجن والهجن المصرية والشركة العربية السعودية للدواجن وشركة الوادى لتصدير الحاصلات الزراعية وشركة مزارع فقيه.
وأخيراً فى التمويل والاستثمار فهناك مجموعة النعيم للاستثمار، وشركة كنوز الدولية للاستثمار، والشركة السعودية المصرية للاستثمار والتمويل، ثم شركة ديار للإدارة والاستثمار، وشركة أوريكس المالية المحدودة، وشركة كولدويل بانكر الشرق الأوسط للاستثمار، وشركة الخريف مصر للتأجير التمويلى.
ومن بين كبار المستثمرين السعوديين فى مصر أيضاً يأتى فواز الحكير مالك «مول العرب» الذى يعد من أكبر مراكز التسوق فى الشرق الأوسط باستثمارات تقدر بـ3 مليارات جنيه.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 04:21 AM   #16015
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:21 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

سقوط مبارك يهدد مخططات السعودية للهيمنة على العالم العربى
◄◄ المملكة تعاملت طيلة 30 عاماً مع مصر باعتبارها نظاماً بدون شعب وامتدت أصابعها لاختراق الأزهر والإعلام المصرى.. ثم جاءت الثورة لتكشف تناقضاتها تجاه المصريين
فى التسعينيات من القرن الماضى، كان المصحف ذو الغلاف الأخضر الفاخر، هو الأشهر بين نظرائه المطبوعين بمصر والحاصلين على موافقة وتصريح من الأزهر، حيث كان يوزع على الطلاب، وكانت المدارس تتهافت على نصيبها فى «الهبة» المقدمة من الملك فهد بن عبدالعزيز عاهل السعودية، ليصبح «مصحف الملك فهد» هو القاسم المشترك فى الكتب التى تسلم للطلاب مع دخولهم للمرحلة الإعدادية، وكانت أوراق المصحف بلمعانها وحروفها الواضحة، وفخامة الطبع والتغليف، تمثل للمعلمين والطلاب فى المدارس صورة ذهنية مصغرة لما تنعم به المملكة آنذاك من ثراء، فى ذات الوقت الذى يمثل فيه العائدون من العمل بالخليج «والسعودية على الأرجح» المثال الواقعى لسرعة التخلص من الفقر، وتحقيق الأحلام المؤجلة لظروف البطالة أو ضآلة الدخل، فى وقت خصصت فيه السعودية أكثر من مليارى دولار سنوياً لدعايتها الخارجية، كان لمصر النصيب الأكبر بوصفها حجر العثرة وصاحبة المركز الأول دائماً مما يضع السعودية فى مراكز تالية دون الأول.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247727
وتزامناً مع هذا التأثير المباشر للوجود السعودى فى مصر، كانت الإدارة السياسية بالمملكة تسعى لتكون على نفس مستوى قامة مصر فى العالم والمنطقة العربية، واستخدمت كل طاقاتها المادية والسياسية للوصول لهذه المكانة، وكان الداخل المصرى أحد المستهدفين بهذه الرغبة، خاصة أن علاقتها بالنظام المصرى متوائمة، حيث كان هذا النظام حريصا على كسب ود النظام فى المملكة بحجة أن عدد العاملين المصريين بالسعودية وما يحولونه من أموال يستحق كثيرا من التنازلات، حتى إن كانت تلك التنازلات غير مرئية مثل أن تفسح الدولة مجالاً للمناهج السعودية للتسلل داخل المناهج التى تدرس بالأزهر، أو إعارة بعض الخريجين إلى جامعتى أم القرى أو الملك سعود، أو حتى ذهاب بعضهم فرادى لتلقى العلوم الشرعية على يد الشيخ العثيمين وابن باز، أو حتى إنشاء مركز «صالح كامل» للاقتصاد الإسلامى، داخل جامعة الأزهر عام 1970، وتخصيص وديعة باسمه بقيمة مليون دولار فى أحد البنوك، ونضجت الوجبة الفكرية السعودية بعد سنوات بإنتاج جيل كبير من السلفيين الذين يعتبرون الانتماء للوطن يأتى فى المرتبة التالية للانتماء إلى القومية الدينية «الإسلامية»، وهو ما يزيد من فرص السعودية فى قيادة العرب ذوى الهوية الإسلامية، بوصفها مهبط الرسالة المحمدية ويوجد بها الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين فى العالم.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247727
ولم يكن التواجد السعودى ذو الطابع الدينى فى الأزهر عفوياً - بوصف الأخير مركزاً للتعليم الدينى - بقدر ما كان هذا التواجد تحدياً لوسطية الأزهر الذى يمثل مكانة مصر الدينية، والتى لم يؤثر فيها رفض السعودية لكسوة الكعبة التى أرسلتها مصر عام 1962 كعادة سنوية، فظلت تلك المكانة تؤرق السعودية التى تعتبر نفسها مركز العالم الإسلامى «السنى»، فكان اختراق الأزهر مهمة وطنية للفكر السعودى، ولكن التواجد الإخوانى فى الأزهر «الجامعة» قلل من تأثيره وإن كان بعض من الإخوان قد أصبحوا أدوات لهذا الفكر، ولكن أتباع التيار السلفى كانوا أكثر وضوحا فى رضاهم عن هذا التوجه.
وكانت الأنظمة السابقة خاصة نظامى مبارك والسادات، لا تبالى بالطموح السعودى لأسباب عديدة أهمها أنهما كانا يعيشان على ثقة تاريخية بدور مصر ومركزها بين العرب - فى وقت وصل فيه هذا الدور لأدنى مستوياته - وكانت تلك الأنظمة تعتقد أن المقابل المادى لهذا الطموح كفيل بغض الطرف عنه، وربما كانت مصالح شخصية لقيادات بارزة فى النظام وراء هذا التغاضى، حتى إن كثيراً من الصحف كانت تستشرف المزاج الرسمى للقيادة السياسية قبل أن تشن هجوماً على النظام السعودى، وبعضهم طارت رقبته لمجرد الخوض فى هذا الأمر، وأبرز الضحايا فى هذا الأمر كانت جريدة صوت العرب والتى أغلقتها الادارة المصرية عام 1988 لانتقادها الخط السياسى السعودى فى المنطقة العربية، وجريدة مصر الفتاة التى أغلقت عام 1990 لنفس السبب، وفى التاريخ الحالى كان نادرا أن تجد مسؤولاً سعودياً يتعرض للنقد فى صحيفة مصرية، حكومية على الأخص، بل إن بعضها كان يهلل لوجود الوليد بن طلال فى توشكى، رغم كل الصراخ حول الخدعة الكبرى التى يمثلها هذا الوجود، ومدى استفادة الوليد نفسه من علاقته بالنظام الحاكم حينئذ، وتمدده إعلامياً داخل مصر بقنوات روتانا واحتكارها للتراث الفنى المصرى تتويجاً لـ50 عاماً من محاولات التمدد بالأموال المتدفقة من النفط السعودى.
ومن كثرة ما كان النظام السعودى ينظر لنظيره المصرى لكى يناطح مكانة الدولة المصرية، فقد ارتبط به كثيراً وتعامل كثير من أفراد العائلة المالكة هناك مع الملف المصرى على أنه نظام فقط بلا شعب، وحكومة بلا جماهير، فارتبطت مصائر أشخاص فى النظامين ببعضها البعض، ورغم كل محاولات الدوائر السعودية لنفى تلك العلاقة، لكنها كانت أول الأهداف التى أصابتها سهام النقد التى وجهها المصريون بعد ثورة 25 يناير، بوصفها من أول الدول، وربما الوحيدة، التى اتُّهِمَت بأنها عرضت استقبال الرئيس السابق مبارك، على غرار زين العابدين بن على، ولم تفلح أيضا محاولات السفير السعودى لدى القاهرة فى نفى ذلك أيضا، لأنه وقع فى تناقض أفقده مصداقيته فى هذا الشأن حينما اتهم الإعلام المصرى بالتحامل على الوليد بن طلال، فى الوقت ذاته الذى اعترف فيه مواطنه الأمير طلال بأنه أخبر الوليد بأن مصر أهم من أراضى توشكى، وكان آخر تلك التناقضات تأكيد السعودية عدم دخولها فى تفاوض حول مصير الرئيس السابق، فى الوقت الذى أوردت فيه تقارير رقابية أن مبارك يمتلك أسهما فى فنادق بالسعودية بما يفوق 300 مليون ريال سعودى.
وقد عزز التوجه السلفى داخل مصر برفض قطاعات كبيرة منه للثورة - وإن كان هو التيار الأكثر استفادة منها - والتقائه مع الفتاوى السعودية التى حرمت المظاهرات فى المملكة عقب تنحى مبارك، النظرة الغالبة بشأن تعامل السعودية مع مصر بعد الثورة بتجاهل فى بداية الأمر ثم مخاوف من انتقالها للملكة، وأخيراً الحرج الذى سببه الحديث عن العلاقة المتوطدة بين النظام السعودى ومبارك وعائلته، فكان الالتقاء السلفى المصرى مع الرغبة السعودية، ليكشف ولو بشكل يكتنفه الغموض مصلحة السعودية فى عدم سقوط مبارك.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 04:30 AM   #16016
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 04:30 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

كيف باع مبارك مصر إلى المملكة مقابل فنادق للاستثمار و قصر للنقاهة؟
◄◄ الرئيس السابق زار السعودية أكثر من 45 مرة وفى سنة واحدة سافر إلى الرياض 7 مرات ورغم ذلك لم تختفِ حوادث إهانة المصريين على أيدى الكفيل
◄◄ بعد تولى الملك عبدالله السلطة تكررت زيارات مبارك ووصلت إلى معدل قيامه بزيارة سريعة مع كل حادث يهز المنطقة وكأنه يحصل على المشورة
فى اللحظة التى سارت فيها أول دبابة للجيش المصرى داخل شوارع القاهرة فى ليل 28 يناير، وبدأت أجهزة النظام السابق تتساقط كما الذباب «الدائخ» بعد ضربة مضرب عنيفة، أو رشة بيرسول كثيفة، بدأت ملامح جديدة تتشكل لماضى هذا الوطن، وطبيعة الحياة السياسية التى كانت تسيطر على أرضه، بداية من الاكتشاف المذهل لضعف وهشاشة النظام السابق الذى كنا نظنه على مدار 30 عاماً لا يقهر، وانتهاء بخزائن الأسئلة وعلامات الاستفهام التى تفتحت وأصبحت أكثر من الهم على القلب بعد تنحى الرئيس ليلة 11 فبراير.
الحقائق التى ظهرت فى الأيام الأولى من الثورة، والألغاز التى تكونت بسبب المعلومات المتضاربة والحقائق المتناقضة، كشفت أن أهل مصر كانوا يعيشون فى وطن لا يعلمون عنه شيئا، ويخافون من نظام اتضح أنه غير قادر على الهش أو النش، وأن عضلاته التى كان يرعب بها الناس صناعة هرومونات النفخ، وليست قوة الأجهزة والمؤسسات، وتحولت أيام الثورة إلى موسم لحصد الحقائق الجديدة، ليعرف الناس- مثلا- أن مشروع التوريث كان أكيدا ومخططا له بدقة وبترتيب، وأن السجون التى تحت الأرض لم تكن وهما من نسج خيال منظمات حقوق الإنسان، وأن علاقات مصر مع الدول العربية والأجنبية ليست بالمتانة والقوة التى كان يصورها الإعلام الحكومى، وأن الرئيس السابق حسنى مبارك نقل شكل العلاقة مع بعض الدول العربية من مرحلة الند، وريادة مصر، إلى مرحلة التبعية والاستفادة الشخصية.
ظهور اسم المملكة السعودية وتكراره فى أيام الثورة الأولى وبعد تنحى الرئيس فيما يخص هروبه إلى هناك، أو عروض استضافته على أرضها وحمايته من أى محاكمة أو ملاحقة قانونية، جعل المصريين يتعاملون مع السعودية على أنها «السنارة» التى تسعى لانتشال مبارك من الغرق، ودفعهم لأن يطرحوا أسئلة من نوعية: لماذا تصمم السعودية على حماية مبارك؟، وهل فكرة استقبال الرؤساء المخلوعين والمطرودين تشكل منهجا داخل المملكة على خلفية الحكمة الشهيرة «ارحموا عزيز قوم ذل»، أم أن فى الأمر مصالح وأسرارا وعلاقات شخصية وخدمات سابقة تدفع المملكة لأن تتغاضى عن رغبات الشعوب التى أسقطت حاكمها، وتسعى للقصاص منه مثلما حدث فى مصر وتونس؟.
العودة إلى طبيعة العلاقة التى ربطت الرئيس السابق بالمملكة العربية السعودية يمكنها أن تكشف كثيراً من أجزاء الإجابة عن هذا اللغز المتعلق بهدف السعودية فى إنقاذ مبارك من المحاكمة أو الإذلال، مثلما فعلت مع زين العابدين بن على.
طبعا الاكتشافات الأخيرة الخاصة بوجود عقارات وفنادق باسم الرئيس المصرى وأسرته فى المدينة المنورة يمكنها أن تساهم فى توضيح طبيعة العلاقة التى دفعت السعودية لمحاولة إنقاذه، خصوصا أن ما كشفته بعض التحريات الرقابية حول امتلاك الرئيس السابق فنادق بمنطقة «السلام» بالمدينة المنورة، يساهم فيها بنسبة كبيرة تقدر بنحو 300 مليون ريال سعودى، وما نشرته بعض وسائل الإعلام الأجنبية والإسرائيلية على وجه التحديد حول قيام مبارك وأسرته بتحويل جزء كبير من ثروتهم من بنوك فى أوروبا إلى السعودية والإمارات وحصولهم على ضمانات شخصية من العاهل السعودى عبدالله بن عبدالعزيز, ومن رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بعدم وصول أى أطراف أخرى إلى الأموال المحولة إلى البنوك السعودية والإماراتية، كل هذا يجعل للعلاقة شكلا آخر غير فكرة الرحمة بعزيز قوم يهرول خلفه الذل.
فى أمر تلك العلاقة مصالح شخصية وخدمات قدمها الرئيس السابق للمملكة مقابل أشياء كثيرة تخص الوطن، ولا تخص شخصه أبدا، عن قصد أو بدون شارك الرئيس السابق حسنى مبارك فى إعلاء شأن ودور المملكة الإقليمى على حساب الدور المصرى، إما بالجرى الدائم خلف إشاركها، أو بالتخلف عن اتخاذ خطوات مهمة على المستوى الإقليمى وفتح الملعب أمام المملكة، مثلما حدث فى ملف المصالحة الوطنية بين الفصائل الفلسطينية، ومثلما حدث مع ملف القضية اللبنانية بشكل عام.
إعلام مبارك كان يقدم تعريفا للعلاقة مع السعودية، ملخصه أن العلاقات المصرية السعودية علاقات نموذجية بين دولتين عربيتين لهما مكانتهما المتميزة إقليمياً ودولياً، وقد بلغت هذه العلاقات مدى متقدماً للغاية فى عهد الرئيس محمـد حسنى مبارك وخـادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعـزيز، وتجسدت هذه العلاقات المتميزة فى التنسيق والتشاور المستمرين اللذين تجريهما قيادتا الدولتين فى مختلف القضـايا العربية والإسلامية التى تحظى باهتمامهما المشترك، وعلى رأسها قضايا العراق وفلسطين والملف السورى اللبنانى، وتقارب مواقف الدولتين منها، وذلك من أجل التوصل إلى حلول عادلة لتلك القضايا، تحفظ حقوق الشعوب والدول العربية، وتصون الأمن القومى العربى.
هذا التعريف الكلاسيكى والدبلوماسى للعلاقة، والذى كان يتبعه كلام كثير عن إشادة العاهل السعودى، سواء كان الملك فهد أو الملك عبدالله، بحكمة الرئيس السابق مبارك، ودوره العظيم فى توحيد الصف العربى، يتناقض تماما مع حالة طأطأة الرأس التى كان مبارك ووزراؤه وأجهزته يمارسونها أمام المملكة، وأى شىء يخصها على المستوى السياسى والاقتصادى والاجتماعى والدينى أيضاً، بدليل أن الأمير ترك وزوجته هند الفاسى وابنته الأميرة سماهر ارتكبوا على الأرض المصرية شتى أنواع المخالفات والجرائم دون أن يمسسهم أحد بسوء، وتفننوا فى إهانة وإذلال المصريين طوال سنوات طويلة دون أن يصدر تعليق أو رد فعل واحد من الحكومة المصرية، رغم بشاعة ما حدث، والذى تنوع ما بين الامتناع عن دفع إيجارات فنادق، وحجز وضرب وتعذيب مصريين، وإطلاق كلاب الحراسة لتنهش لحم أسرة مصرية كان كل ذنبها أنها اقتربت دون أن تدرى من منطقة تواجد الأسرة السعودية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
الموقف السلبى من الأمير ترك وزوجته وأفعالهم فى القاهرة لا يمكن تفسيره بأكثر من كونه امتناعا عن تطبيق القانون على تلك الأسرة، رغم بشاعة جرائمها لإرضاء العائلة المالكة فى السعودية، وهو الأمر نفسه الذى ينطبق وبشكل آخر على الأمير الوليد بن طلال ومجموعة المستثمرين السعوديين الذين فتح لهم مبارك بطن مصر برخص التراب وبالمخالفة للقانون، كما ظهر فى أزمة أراضى الوليد بن طلال فى توشكى، والتى ظلت قضية مسكوتا عنها حتى أعادت الثورة الأرض لأهلها.
طأطاة الرأس ظهرت أيضاً فى الصمت المصرى على ما يتم ارتكابه من جرائم فى حق المواطنين المصريين العاملين فى السعودية، والذى لا يمر العام إلا ونسمع عن مشكلة لمصرى مع كفيله السعودى، وكيف تضيع حقوقه بسبب عدم تدخل السفارة المصرية، أو تقاعس الدولة فى الدفاع عنه أو المطالبة بحقه، وتظهر أيضا على المستوى السياسى، خصوصا فى السنوات الأخيرة، أو مع بداية ظهور الملك عبدالله، وهى الفترة التى ترك فيها مبارك الخطوة الأولى دوما للملك عبدلله، وربط كل خطوات مصر فى التعامل مع القضايا العربية بالتحرك السعودى، وظهر ذلك جليا منذ تولى الملك عبدالله السلطة عام 2005، وهو العام الذى شهد قيام الرئيس السابق حسنى مبارك بزيارة السعودية حوالى 4 مرات، أولها فى أغسطس لحضور جنازة الملك فهد بن عبدالعزيز، ومن بعدها توالت الزيارات المصرية للسعودية، وكأن مبارك كان يستشير الملك ولا يتحرك بدونه فى جميع القضايا العربية، ويتأكد هذا الأمر تماما من ارتباط كل زيارة بملف من الملفات الساخنة، مثلاً فى 22 ديسمبر 2009م عقد حسنى مبارك وخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز قمة مصرية سعودية بالرياض، تناولت جميع القضايا العربية والإقليمية والدولية وتطورات الوضع فى جنوب السعودية وحربها ضد المتمردين الحوثيين، وقبلها عقدت قمة مصرية سعودية بمدينة شرم الشيخ لبحث الملف الخاص بالخلافات بين الفصائل الفلسطينية، وهو اللقاء الذى سبقه لقاء آخر فى السعودية قبلها بـ48 ساعة لمناقشة الملف نفسه، وفى يناير من العام نفسه قام مبارك بزيارة سريعة للمملكة من أجل مناقشة الوضع الدموى فى غزة، وقبل ذلك بأقل من شهر أى فى ديسمبر 2008 كان مبارك قد قام بزيارة المملكة، وقام هو والملك عبدالله بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين بتدشين عبارتى «القاهرة» و«الرياض» بميناء جدة اللتين أهداهما خادم الحرمين الشريفين لمصر عقب غرق العبارة «السلام 98»، ومن قبلها بشهرين أى فى أكتوبر 2008 كانت هناك زيارة أخرى قام بها مبارك للسعودية لمناقشة أمور تتعلق بالتعاون الاقتصادى، وهى الزيارة التى سبقتها 4 زيارات أخرى فى العام نفسه، بشكل جعل الصورة العامة تبدو كأن مبارك لا يتحرك خطوة للأمام دون استشارة الملك عبدالله، والحصول على مباركته، أو يمكن تفسيرها بمنحنى أكثر خبثا، وهو أن الرئيس كان يكثر من زياراته للملكة من أجل متابعة استثماراته وأمواله فى الأراضى السعودية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
الأمر إذن كان فى ظاهره يحتوى على بعض الندية والمنافسة بين قوتين تسعيان لريادة المنطقة سياسياً، والفوز بالدور الإقليمى الأقوى بداخلها، ولكن فى باطنه كان تعبيراً عن وضع اعتمده مبارك فى التعامل مع المملكة السعودية منذ تولى الحكم، وهو إرضاء المملكة بأى شكل، وقد ظهر ذلك منذ البداية، وفى أول زيارة للرياض قام بها مبارك إلى المملكة عام 1982 للعزاء فى وفاة الملك خالد، وبعدها توالت زياراته، حتى عادت العلاقات المصرية مع المملكة إلى سابق عهدها عامى 1986 و1987، ثم حدث التطور الأهم فى تلك العلاقة مع قيام السعودية بدعم الاقتصاد المصرى، ورفع مستوى التعاون الاقتصادى بين البلدين فى فبراير 1996 من خلال الزيارة التى قام بها مبارك، والتقى عددا كبيرا من المسؤولين تقدمهم الملك عبدالله الذى كان وليا للعهد حينها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
هذا التوالى فى الزيارات، والذى وصل إلى أكثر من 45 زيارة قام بها مبارك إلى السعودية منذ توليه الحكم، كشف عن حالة تبعية كان مبارك سببا فى تحول مصر إليها، ووضحت بشدة فى تعامل مصر مع الملفات الهامة فى المنطقة، وكيف انتقلت بسبب الفشل وسذاجة هذا التعامل من يد مصر إلى يد المملكة، وهو الأمر الذى كشفه الخبير البريطانى فى سياسات الشرق الأوسط جون آر برادلى، صاحب الكتاب الأعلى شهرة ومبيعاً فى هذه القضية «انكشاف السعودية.. داخل مملكة فى أزمة» بل زاد عليه بقوله إن مبارك وضع حداً لحالة التنافس التى كانت ظاهرة على مستويات مختلفة، ولها جذور عميقة بين الدولتين، مشيراً إلى أن التنافس بين الدولتين لم يعد موجوداً بالقوة نفسها منذ تولى عبدالله دفة الأمور فى المملكة، لأن كليهما مشغول بأشياء أخرى، وبعد أن كانت مصر فى الماضى تبنى تاريخاً يتبنى الليبرالية فى السياسة، والعولمة فى الثقافة، والاعتدال فى الدين، والاختلاف فى الرأى، وكانت السعودية على النقيض تتبنى السياسة المحافظة، والثقافة المنغلقة، وعدم الاعتدال فى الدين، وأحادية الرأى، انفتحت الأبواب على بعضها فى عصر مبارك، وحصل السلفيون وأعضاء التيارات الدينية المتشددة على حماية خاصة من الدولة، مثلما حصلت السعودية ورموزها على حماية خاصة فى وسائل الإعلام المصرية، لدرجة وصلت أن بعض الصحف اختفت، وبعض الفضائيات تلقت تحذيرات قاسية بسبب انتقاد المملكة ورموزها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247728
التحركات السعودية إذن لا تتوقف عند فكرة إكرام ضيف عزيز هو مبارك، أو تقديم الرحمة لعزيز قوم أصابه الذل، كما قلنا من قبل، الأمر إذن يتعلق بمصالح خاصة وشخصية، وخدمات قدمها مبارك، حان وقت أن يحصد مقابلها، حتى لو كان المقابل هنا حفظ أمواله أو الأموال التى سرقها من الشعب المصرى، والإبقاء على حياته، والذى ظهر حرص السعودية عليه فى عروض استضافته، أو الكلام عن ضرورة عدم إهانته.
الرئيس المصرى السابق ضمن أمان نفسه بعلاقته الوطيدة مع السعودية ودفع الثمن من تاريخ مصر، ومن جيب الشعب المصرى، وقدم للمملكة السبت منتظراً الأحد.. ولكن حينما جاء الأحد وقامت المملكة لترد جميل الخدمات كان الوقت قد مضى وفات.
لمعلوماتك: : :
ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ
1982
أول زيارة قام بها الرئيس السابق للرياض.
السبب:
تقديم العزاء للأسرة المالكة فى وفاة الملك خالد.
النتيجة:
توطيد العلاقة مع الملك فهد الذى كان صديقاً له منذ كان نائباً
1996
تطورت فيها العلاقات والتقى خلالها كبار المسؤولين فى المملكة
السبب:
دعم آفاق التعاون المشترك وفتح مجالات للاستثمار فى مصر.
النتيجة:
كانت بداية لعلاقة قوية مع الملك عبدالله والذى كان وقتها وليا للعهد.
2003
السبب:
استعراض تطورات الأوضاع فى العراق ودعم سبل التعاون بين البلدين.
النتيجة:
لقاء آخر مع الملك عبدالله حينما كان وليا للعهد ساهم فى توطيد العلاقة.
2005
السبب:
قام مبارك بزيارة السعودية 4 مرات فى هذه السنة أولها لحضور جنازة الملك فهد.
النتيجة:
بدأ منحنى جديد فى العلاقة مع الملك عبدالله ظهر فى تكرار الزيارة.
2006
السبب:
زيارتان للمملكة لمناقشة تطورات الأوضاع فى لبنان والموقف من حزب الله
النتيجة:
تتطور العلاقة مع الملك عبدالله وبداية التحرك طبقاً لخطاه والتنازل له عن بعض الأدوار
2008
السبب:
قمة مصرية سعودية لمناقشة نتائج الاتفاق اللبنانى.
النتيجة:
ظهور أخبار فى الصحف العالمية عن سحب السعودية لبساط الريادة من تحت قدم مصر.
فلوس السعودية فى مصر:
- الاستثمارات السعودية فى مصر تنامت وفق الإحصائيات بلغت نحو 9.23 مليار جنيه مصرى فى الاستثمار الداخلى، و237.7 مليون دولار كاستثمار مناطق حرة.
- عدد الشركات السعودية فى مصر بلغ نحو 1015 شركة (977 شركة كاستثمار داخلى, و38 شركة كاستثمار فى المناطق الحرة). وأهم المشاريع الاستثمارية السعودية فى مصر هى سيتى ستارز, بنك التمويل المصرى السعودى, بنك فيصل, فنادصق فورسيزونز, مكيفات يونيون إير.
- قيمة القروض التنموية المقدمة من السعودية بلغت خلال الفترة من عام 1975 وحتى عام 2005 نحو 1087.53 مليون ريال سعودى لتمويل مشروعات منها إعادة فتح قناة السويس وتوسيعها.
فلوس مصر فى السعودية:
- إجمالى عدد المشروعات المصرية المنشأة برأسمال مصرى بلغ نحو 702 مشروع, منها 522 مشروعا برأسمال مصرى 100 %, بينما بلغ عدد المشروعات المصرية السعودية المشتركة 180 مشروعاً, وبلغت قيمة رأس المال المستثمر فى هذه المشروعات إليها نحو 5393 مليون ريال سعودى.
- خلال الدورة الرابعة لمجلس رجال الأعمال المشترك فى فبراير 2007, أسفرت عن تأسيس شركة مصرية سعودية مشتركة برأسمال 500 مليون جنيه مصرى, تهدف إلى دراسة الفرص الاستثمارية فى البلدين المساهمة فى إنشاء المشروعات المشتركة بينهما.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 12:30 PM   #16017
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 12:30 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

القضاء الإدارى يقضى ببطلان عقد بيع عمر أفندى للمستثمرالسعودى القنبيط
قضت محكمة القضاء الإدارى، برئاسة المستشار حمدى ياسين عكاشة، النائب الأول لرئيس مجلس الدولة ببطلان وإلغاء عقد بيع 90% من شركة عمر أفندى إلى شركة أنوال المملوكة لرجل الأعمال المستثمر السعودى جميل القنبيط، وبطلان المادة 20 من الوارد بالعقد الخاصة بإجراءات التحكيم وإعادة المتعاقدين إلى الحالة التى كانت عليها قبل عقد الصفقة.
كما قررت استرداد الدولة لجميع أصول وفروع الشركة مطهرة من كل الديون وإعادة العاملين إلى سابق أوضاعهم مع منحهم كامل مستحقاتهم عن الفترة منذ إبرام العقد وحتى تنفيذ الحكم وتحمل كامل الديون والمستلزمات، وبطلان البيع الذى تم منه.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 12:34 PM   #16018
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 12:34 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

منطقة اليورو تستبعد انسحاب اليونان أو إعادة جدولة ديونها
استبعدت الدول الكبرى فى منطقة اليورو فى اجتماع فى لوكسمبورج مساء أمس، الجمعة، فكرة خروج اليونان من الاتحاد النقدى أو إعادة هيكلة ديونها الكبيرة جدا.
وقال رئيس منطقة اليورو جان كلود يونكر فى ختام اجتماع عقد فى قصر قرب لوكسمبورج وعزز المخاوف على الوضع فى اليونان: "لم نناقش خروجا لليونان من منطقة اليورو ونعتقد أن ذلك سيكون خيارا غبيا".
وأضاف أن أى قرار بالتخلى عن اليورو يشكل "طريقا لن نسلكه أبدا لأننا لا نريد أن نرى منطقة اليورو تنفجر بدون سبب".
وشارك فى الاجتماع الذى لم يعلن عنه مسبقا وزراء المال فى أربع دول فى منطقة اليورو هم الألمانى فولفجانج شويبله والفرنسية كريستين لاجارد، والإيطالى جوليو تريمونتى والأسبانية ايلينا سالجادو وجان كلود يونكر.
كما حضر الاجتماع وزير المال اليونانى جورج باباكونستانتينو ورئيس المصرف المركزى الأوروبى جان كلود تريشيه، والمفوض الأوروبى للشئون الاقتصادية والنقدية أولى رين.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247843
وكان الموقع الإلكترونى شبيجل ونلاين أثار قلقا كبيرا فى الأسواق بتأكيده أنه تمت الدعوة إلى هذا اللقاء بسبب الرغبة التى عبرت عنها اليونان بمغادرة منطقة اليورو، إلا أن مصدرا فى مكتب رئيس الوزراء اليونانى جورج باباندريو قال لوكالة فرانس برس إن اليونان "تنفى بشدة" وجود أى خطة للخروج من منطقة اليورو.
وقال هذا المصدر إن: "مقالات من هذا النوع تضر بجهود اليونان ولا تخدم سوى المضاربين، ونرد عليها بنفى قوى"، من جهتها قالت وزارة المال اليونانية إن: "مقالات من هذا النوع تشكل استفزازا وتقوض جهد اليونان واليورو، وتخدم أهدافا تتعلق بالمضاربة"، كما انتقدت وزارة المال الفرنسية نشر معلومات عن احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو.
وقال مصدر أوروبى ردا على سؤال لفرانس برس إن وزراء المالية عبروا فى الاجتماع عن القلق من الصعوبات التى تواجهها اليونان فى بلوغ الأهداف التى حددت لها فى خفض العجز وإصلاح حساباتها وطلبت من وزير المال اليونانى مضاعفة الجهود، وأضاف المصدر الأوروبى أن الوضع "صعب".
وحصلت اليونان العام الماضى على برنامج قروض مدته ثلاث سنوات تبلغ قيمته 110 مليارات يورو من الاتحاد الأوروبى وصندوق النقد الدولى، مقابل خطة اقتصادية تقشفية صارمة، لكن المستثمرين يخشون ألا تتمكن اليونان من تسديد كل ديونها، وتعود إلى الاقتراض بشكل عادى من الأسواق مع انتهاء مهلة الثلاث سنوات.
وتتحدث شائعات فى أسواق المال عن حتمية إعادة هيكلة الدين العام الذى يتجاوز 150 بالمائة من إجمالى الناتج المحلى أيا كان الشكل الذى ستتخذه هذه العملية التى تعنى تخلى عن جزء من الديون من قبل الدائنين وإعادة جدولة الباقى.
ويدعو مسئولون ألمان إلى عملية كهذه ترفضها أثينا والمصرف المركزى الأوروبى خوفا من آثارها السلبية على المصارف وصناديق التقاعد اليونانية، وعلى غرار اليونان طلبت أيرلندا والبرتغال الحصول على مساعدة دولية. وقد اختتمت لشبونة المفاوضات للحصول على قروض بقيمة 78 مليار يورو.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 12:36 PM   #16019
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 12:36 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

9 يونيو اجتماع لجنة السياسة النقدية بـ"المركزى"
تجتمع 9 يونيو المقبل لجنة السياسة النقدية، بالبنك المركزى المصرى، للنظر فى سياسة أسعار الفائدة الأساسية بعد أن قررت فى اجتماعها الأخير، 28 أبريل الماضى، وللمرة الـ 13، الإبقاء على سعرى عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة دون تغيير عند مستوى 8.25% و9.75% على التوالى، والإبقاء على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 8.5%، والإبقاء على معدل التعامل على عمليات اتفاقات إعادة الشراء "repo" عند 9.25%.
يذكر أن السياسة النقدية تهدف طبقاً لنص قانون البنك المركزى والجهاز المصرفى والنقد إلى العمل على استقرار الأسعار، ويلتزم البنك المركزى المصرى – فى المدى المتوسط – بتحقيق معدلات منخفضة للتضخم تساهم فى بناء الثقة، وبالتالى خلق البيئة المناسبة لتحفيز الاستثمار والنمو الاقتصادى.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2011, 12:40 PM   #16020
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-07-2011 الساعة : 12:40 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

خلال الستة أشهر الأولى من العام المالى 2010 - 2011
وزارة المالية تعلن قائمة بأفضل 5 بنوك
أعلنت وزارة المالية قائمة أفضل خمسة بنوك تعاملا فى السوقين الأولى والثانوى على أذون وسندات الخزانة الحكومية خلال الستة أشهر الأولى من العام المالى 2010 - 2011، وذلك من بين البنوك المتعاملة بنظام المتعاملين الرئيسيين فى الأوراق المالية الحكومية والذى يضم نحو 15 بنكا.
وأوضح بيان صادر من وزارة المالية اليوم، السبت، أن ترتيب المراكز الخمسة الأولى فى السوق الأولى لأذون الخزانة من نصيب البنك الأهلى المصرى فى المركز الأول، ثم التجارى الدولى، وبنك مصر، يليه سيتى بنك، وأخيرا بنك "إتش إس بى سى".
وأشار البيان إلى أنه فى سوق سندات الخزانة الأولى احتل البنك الأهلى المصرى المركز الأول ثم التجارى الدولى، وبنك مصر فى المركز الثانى ، ومصر إيران للتنمية والأهلى سوسيتيه جنرال فى المركز الثالث، ثم كريدى أجريكول ثم بنك القاهرة.
وأوضح أن المراكز الخمسة الأولى فى السوق الثانوى لأذون الخزانة جاءت من نصيب سيتى بنك فى المركز الأول، ثم البنك الأهلى المصرى، ثم كريدى أجريكول ثم بنك باركليز ثم بنك "إتش إس بى سي"، وبالنسبة للمراكز الخمسة الأولى فى السوق الثانوى لسندات الخزانة فقد احتل المركز الأول البنك المصرى ثم كريدى أجريكول ثم التجارى الدولى ثم الأهلى سوسيتيه جنرال ثم سيتى بنك.
ولفت إلى استفادة البنوك التجارية المصرية من هذه التصنيفات لإبراز دورها التنافسى فى السوق المصرى وفى المجالات المختلفة، كما أن البنوك الأجنبية العاملة فى مصر من أكثر البنوك اهتماما بهذه التقييمات بإعتبارها إحدى شهادات نجاح إدارة البنوك.
ومن المقرر أن تصدر وزارة المالية هذا التصنيف بشكل دورى لتنضم مصر إلى الأسواق العالمية، وأهم الأسواق الناشئة والتى تصدر هذا التصنيف للمتعاملين الرئيسيين بها، كما أن إعلان تلك التصنيفات سيشجع البنوك المصرية على القيام بدور أكبر لتنمية سوق الأوراق المالية الحكومية فى مصر، بما ينعكس إيجابا على أحجام التداول فى السوق وهو ما سيزيد من درجة سيولة الأوراق المالية الحكومية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060247846
وأضاف أن متوسط سعر الفائدة بالنسبة للدين العام حاليا يبلغ نحو 06،11% ومتوسط آجال الاستحقاق يبلغ 5،1 سنة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 11 ( الأعضاء 0 والزوار 11)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
أكواد HTML : معطلة
الانتقال السريع

تنبيه : هذا الموقع لا يمت بصلة لهيئة سوق المال ولا إدارة البورصة المصرية وهو موقع فردي مستقل بذاته ولا يتبع لأى نشاط تجاري ،، لذلك وجب التنويه حتى لا يختلط الامر على السادة الزوار
تحذير : أسواق المال بشكل عام عالية المخاطرة لذى ينصح عدم التداول بها إلا عن خبرة ودراية ، كما أن اراء الاعضاء والكتابات الموجودة فى المنتدى هي إجتهادات في رؤية اسواق المال ولا يلزم احد ان ينفذها كما أن كل ما هو مكتوب لا يعبر عن رأي المنتدى نهائيا وبأي شكل من الأشكال

كما تنبه إدارة منتديات مجموعة البورصة المصرية بأنها غير مسؤولة بأي وجه كان عن أي قرارات تتخذ بنـاء على توصية أو تحليل فني أو مالي من أحد من الاعضاء والكتاب .. وأن ما يُعرض في المنتدى من تحليلات أو وجهات نظر لا تُعبر إلا عن رأي صاحبها فقط وعلى مسؤوليته الشخصية .. علما بأن كل عضو في المنتدى هو المسؤول الأول والاخير عن قراراته في الشراء والبيع ..

  كورس محاسبة كورسات محاسبة المحاسب المالي المحترف محاسبة مالية وظائف خالية وظائف خالية للمحاسبين فرص عمل وظائف وظائف كلية تجارة فرص عمل للمحاسبين حازم حسن - اخبار مصر
الساعة الآن 10:43 PM.


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd. (Resources saved on this page: MySQL 14.29%)
من نحن   |   مجموعة البورصة المصرية  |   أعلن معنا  |   خريطة الموقع  |  سياسية الخصوصية   |   اتفاقية الاستخدام  |   اتصل بنا